منتديات مسجد الشيخ العربي التبسي/تارمونت

السلام عليكم ورحمة الله عزيزي الزائر إن كنت عضوا فتفضل بالدخول وإن لم تكن كذلك فيشرفنا إنضمامك إلينا

المواضيع الأخيرة

» هل من إطلالة
السبت مايو 07, 2016 12:11 pm من طرف علواني أحمد

»  القصر المهجور
السبت مايو 07, 2016 12:09 pm من طرف علواني أحمد

»  احتفلنا فهل يحتفلون
الأربعاء سبتمبر 02, 2015 12:57 am من طرف علواني أحمد

» سؤال في النحو
الجمعة أبريل 04, 2014 1:34 pm من طرف المشرف

» مجموعة من المصاحف الكاملة لعدد من القراء بروابط تحميل مباشرة
الثلاثاء نوفمبر 27, 2012 6:26 pm من طرف aboomar

» انصر نبيك يامسلم
الإثنين نوفمبر 19, 2012 2:13 pm من طرف أهل تارمونت

» برنامج حجب المواقع الاباحية مع الشرح (منقول)
الجمعة أغسطس 10, 2012 1:47 am من طرف allal.ali6

»  الدين النصيحة
السبت يوليو 28, 2012 9:32 pm من طرف aboomar

» البصيرة في حال المدعوين وكيفية دعوتهم
السبت يوليو 28, 2012 9:27 pm من طرف aboomar

التبادل الاعلاني

التبادل الاعلاني


    قصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم

    شاطر
    avatar
    المشرف
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 413
    العمر : 42
    الموقع : http://alimam-tarmount.ahlamontada.com
    كيف تعرفت علينا : كل كلمة أو جملة بسطر
    تاريخ التسجيل : 01/03/2009

    قصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف المشرف في الإثنين مارس 02, 2009 5:35 pm

    [b]لقصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم
    القصيدة التي ابكت رسول الله

    جاء إلى رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم ، ذات يوم، أب كبير السن ، يشكو إليه عقوق ولده

    فقال:

    يا رسول الله كان ضعيفا ًوكنت قوياً ، وكان فقيراً وكنت غنياً ، فقدمت له كل ما يقدم الأب
    الحاني للابن المحتاج.

    ولما أصبحت ضعيفاً وهو قوي ، وكان غنياً وأنا محتاج ، بخل علي بماله ، وقصّر عني
    بمعروفه ثم التفت إلى ابنه منشداً :


    غذوتك مولوداً وعلتك يافعاً...تعلُّ بما أدنـي إليـك وتنهـلُ


    إذا ليلة نابتك بالشكو لم أبت...لشكـواك إلا ساهـراً أتملمـلُ


    كأني أنا المطروق دونك بالذي...طرقتَ به دوني وعيني تهملُ


    فلما بلغت السن والغاية التي...إليها مدى ما كنتُ منك أؤمِّـلُ


    جعلت جزائي منك جبهاً وغلظةً...كأنك أنت المنعم المتفضـلُ


    فليتك إذ لم تَرعَ حق أبوتي...فعلت كما الجار المجاور يفعـلُ


    فأوليتني حق الجوار ولم تكن...عليّ بمال دون مالـك تبخـلُ


    فبكى رسول الله صلى الله عليه وأله وسلم وقال : ما من حجر ولا مدر يسمع هذا إلا بكى ، ثم قال للولد: أنت ومالك لأبيك...


    اقول النبي صلى الله عليه و أله وسلم لا يبكي الا لامر عظيم وقلائل هي المواقف التي يبكي فيها فانظروا الى عظمة بر الوالدين عند النبي صلى الله عليه وأله وسلم وفي الاسلام


    فلنبر والدينا ولنسعدهم ولندعو الله ان يطول لنا بااعمارهم انه ولي ذلك والقادر عليه

    Crying or Very sad Crying or Very sad [/b][i]

    علواني أحمد
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    عدد الرسائل : 167
    كيف تعرفت علينا : كل كلمة أو جملة بسطر
    تاريخ التسجيل : 28/03/2009

    رد: قصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف علواني أحمد في الثلاثاء مارس 31, 2009 3:54 pm

    إن ماأبكى أعظم خلق الله فكيف لا يبكي مادونه .... أم على قلوب أقفالها
    avatar
    بوقرة الزعيم
    عضو مشارك
    عضو مشارك

    ذكر
    عدد الرسائل : 196
    العمر : 24
    كيف تعرفت علينا : كل كلمة أو جملة بسطر
    تاريخ التسجيل : 10/05/2009

    رد: قصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف بوقرة الزعيم في الإثنين مايو 11, 2009 3:40 pm

    والله قصيدة روعة
    avatar
    عبد السلام جعيجع
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد الرسائل : 16
    العمر : 34
    الموقع : تارمونت/ مسجد خالد بن الوليد
    كيف تعرفت علينا : كل كلمة أو جملة بسطر
    تاريخ التسجيل : 12/04/2009

    رد: قصيدة التي ابكت حبيبنا صلى الله عليه وسلم

    مُساهمة من طرف عبد السلام جعيجع في الأربعاء مايو 13, 2009 8:38 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم .امامنا الفاضل ، اخوتي الاكارم اما بعد :
    أمرك الله تعالى ببر والديك
    وجعل هذا الأمر بعد الأمر بتوحيد الله عز وجل مباشرة لبيان عظم أمره

    قال الله تعالى
    وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا

    ولقد أتى أحد الصحابة النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إني أريد الجهاد في سبيل الله
    قال أمك حية قلت نعم قال النبي صلى الله عليه وسلم
    الزم رجلها فثم الجنة
    وجعل عقوقهما سبب لسخط الخالق سبحانه وتعالى
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
    رضا الرب تبارك وتعالى في رضا الوالدين وسخط الله تبارك وتعالى في سخط الوالدين
    جعلنا الله وإياكم من البارين لوالدينا .امين


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 1:10 pm